مــــاذا لو بقي من العمر ســــــــــــاعة

  مــــاذا لو بقي من العمر ســــــــــــاعة     ماذا لو بقي لك من العمر ساعة؟ ..


موضوع مغلق


14-01-2013 10:50 صباحا
الرومي
عضـو مشارك
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 28-06-2012
رقم العضوية : 2300
المشاركات : 40
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 16-9-1993
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
قوة السمعة : 442
موقعي : زيارة موقعي
اصدار المنتدى : 2.1.4
 offline 
 
12871109645
 
12871109646
 
ماذا لو بقي لك من العمر ساعة؟
 
ماذا كنت في هذه الساعة فاعلاً؟
 
12877912789
 
أتفكر بالمبادرة للصلاة...
 
أم للتوبة...
 
أم الإقرار...
 
أم تُفكِّر بمصيرك ومآلك...
 
أم أين سوف تكون بعد قليل... وماذا ينتظرك؟
 
أم تفكر بقبرك ووحدته ووحشته
 
أم تقوم للدُّعاء والمسألة...
 
أم تبادر بمناجاة وطلب رحمة...
 
أم تستعرض تاريخ حياتك...
 
أم تتأسف على ما مضى من لهو وعبث...
 
أم تنوي فعل الخير...
 
أم تُبادر لتوزيع ما تملك...
 
أم ترى عيوبك وتستحضر ذنوبك...
 
أم تحسُّ بدمعة ساخنة تتدحرج على خديك...
 
أم تشعر بقَشْعريرة تدبُّ في جسدك...
 
أم تنميلة تُخدِّر بدنك...
 
أم لا تقوى على الوقوف...
 
أم تختلط عليك الأُمور...
 
أم يتشوَّش ذهنك...
 
أم تتبدل عندك الاهتمامات...
 
أم تتمنَّى تأخير أيَّام لعلَّك تعمل صالحاً وتجبر تقصيراً...
 
أم تمسك القرآن بعد طول نسيان...
 
أم تسجد للرحمن بعد طول هجران...
 
أم تكتب وصيَّة...
 
وماذا تكتب في الوصيَّة...
 
وهل ستسنح الفرصة لذلك...
 
12877912789
 
ماذا لو بقي لك من العمر ساعة؟
 
هل تُجدِّد التوبة...
 
أم تُعاوِد الإقرار والاعتذار...
 
أم تلجأ لشهادة التوحيد، تُلقِّنها قلبك قبل سمعك...
 
أم تأوي لذكر ختم النُّبوَّة لمحمَّد صلَّى الله عليه وآله وسلَّم...
 
أم تستودع الله الشهادتين أمانة، يُنْطقك بهما عند فاقتك...
 
ومتى تكون بلا فاقة؟!
 
أفي قبر لم تُمهِّدْه لنزلتك، أم ضيَّقته بسوء عملك...
 
أم تعترف بتقصيرك... في صلوات استعجلتها، ومصاحف أهملتها، وعهود خالَفْتَها، ومعاصٍ ركِبْتَها، وأوقات ضيَّعْتها...
 
تَذْكر عندما كنت مستطيعاً ولم تفعل، وقادراً ولم تُقدِّم، وقوياً ولم تنصر، وآمناً ولم تؤوي...
 
أم تسكت خجلاً...
 
أم تدعو دامعاً...
 
أم تطمع بكرم الرَّحمن الرحيم... وهو تعالى شديد العقاب...
 
أتفزع من الذُّنوب أم تطمع بستَّار العيوب...
 
أتتجرأ على المسألة بعد طول غياب.. أم تخجل من حضور العتاب...
 
12877912789
 
ماذا لو بقي لك من العمر ساعة؟
 
أتقول:
 
ما لبثت في هذه الدُّنيا إلاَّ يوماً أو بعض يوم...
 
أم هو العمر ساعة... مرَّت كلمح البصر...
 
أتنظر من خلفك تستعرض السنين والعقود...
 
أتتعجب من قرب المسافة...
 
أين الأصدقاء والرفقاء...
 
أين الذين ضيَّعوك واستغلّوك...
 
أين الضحكات والبسمات والتصفيقات...
 
أين الجرأة على قلَّة الحياء... وكيف المفرُّ من عدل ربِّ السَّماء...
 
أتذكَّرتَ ستَّار العيوب وعلاَّم الغيوب...
 
أتتبرأ من الأعمال، وتطلب من الله الوصال...
 
[آل عِـمرَان: 30] {تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا} .
 
ليس أمامك إلاَّ جنَّةٌ أو نار، في دائم اتِّصال أو دائم انفصال...
 
مَنْ الذي كان لا يخشى الموت ولا يستعدَّ له، ماذا جرى له الآن
 
[آل عِـمرَان: 143] {فَقَدْ رَأَيْتُمُوهُ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ} 144.
 
12877912789
 
ماذا لو بقي لك من العمر ساعة؟
 
أتبقى مستهزئاً بأهل الاحتياط...
 
أم متساهلاً بطريق النَّجاة...
 
أم متطاولاً على الحلال والحرام...
 
أم متسامحاً في «تخيُّر» الفتوى الأسهل والأرقى!
 
أم منظِّراً مخترعاً لقواعد التعصُّب والتزمُّت...
 
أم تتبنَّى من الأحكام ما يُناسب الهوى...
 
أيها العزيز:
 
أتذكر الحبيب، أم الطبيب، وهو الذي أمطرك طوال حياتك بالعطايا والإحسان...
 
وماذا ينفع الآن في هذه الدقائق الباقية...
 
وإلى أين المفر. لم يبقَ لك من العمر إلاَّ ساعة
 
أموالك لِمَنْ؟
 
من أين جمعتها وراكمتها؟
 
وما مصيرها بعدما شحَحْتَ بها، وفي جمعها خاطرت، والآن عنها تنكَّبَت...
 
أين يضعونها،أين يُنْفقونها...
 
لهم كل الحساب، وعليك كل الحساب الأولى بمعنى الأرصدة والمقتنيات، والثانية حساب الله تعالى في القبر وعند النشر. !
 
أَتَـتَساءل:
 
لِمَنْ الدار الواسعة، والأراضي الشاسعة... وأين الباقيات النافعة...
 
ساعةٌ جاءت... ما لها من دافعة...
 
أيُّها الحبيب:
 
أتتذكَّر النِّعم... أم تُحصيها، وهي التي لم تغب عنك ساعة... فما عساك فاعلاً في هذه الساعة؟
 
«... وَإِنَّمَا كُنْتُ جَاراً جَاوَرَكُمْ بَدَنِي أَيَّاماً، وَسَتُعْقَبُونَ مِنِّي جُثَّةً خَلاَءً سَاكِنَةً بَعْدَ حَرَاكٍ، وَصَامِتَةً بَعْدَ نُطْقٍ لِيَعِظْكُمْ هُدُوِّي، وَخُفُوتُ إِطْرَاقِي، وَسُكُونُ أَطْرَافِي فَإِنَّهُ أَوْعَظُ لَلْمُعْتَبِرِينَ مِنَ الْمَنْطِقِ الْبَلِيغِ وَالْقَوْل ِالْمَسْمُوع»
 
12877912789
 
والآن بقي لك من العمر نصف ساعة؟
 
ماذا سوف تذكر من الصدقات والخيرات والتلاوات والعُمُرات والصِّلات والقُرُبات...
 
أيبقى لك وقتٌ لتذكر الأمل بالله عزَّ وجلَّ...
 
مَنِ الذي يُرْجى...
 
مَنِ الذي يستجيب...
 
مَنِ الذي إليه تصير الأُمور...
 
مَنِ الذي مفرُّنا منه إليه...
 
مَنْ الذي منه كلُّ شيء، وبه يقوم كلُّ شيء، وإليه يعود كلُّ شيء...
 
أين فترة الشباب...
 
أين وقت العطاء...
 
مَنْ الذي ربَّاك وأعطاك، وبعد الصِّغر كبَّرك، وبعد ذلك علَّمك، وكم حفظك، وهو الذي بعد الفقر أغناك، وكَمْ سدَّدك وهداك، وكم بعدما مرضتَ أشفاك...
 
وكم أشبعك وأَرْواك وقوَّاك وآواك...
 
وهو الذي نجَّاك...
 
هو الكافي والشافي والمعافي...
 
12877912789
 
والآن بقي لك من العمر رُبع ساعة؟
 
أتستعرض سهراتك وحفلاتك وطَرَبِك وغناءك وكيف كنت «تقتل الوقت»؟!
 
أين كانت مجالسك، وكم كانت غفلاتك...
 
أين أهل البطالة والعبث...
 
وكيف كنت مع أهل الجِدِّ والسلوك ومع أهل العزم والذِّكر...
 
وهل كنت من المغرورين المتواكلين أم من الموالين الحقيقيين المطيعين...

 
12877912789
 
ماذا لو بقي لك من العمر دقائق معدودة؟
 
ماذا يعني لك دعاء العديلة؟
 
وماذا يعني لك «زيغ القلوب»...
 
وماذا عن طول السجود...
 
وماذا تعرف عن «غض البصر»....
 
وماذا عن حق السائل والمحروم....
 
وماذا عن حق أُذُنيك في سَماع الحلال...
 
وماذا عن مزامير الشياطين...
 
وماذا تعرف يا عزيزي عن ضمةالقبر، وماذا أعددتَ لها...
 
وماذا تعرف عن الوجوه المُسْفرة المستبشرة، والوجوه التي عليها غَبَرَة ترهقها قَتَرَةٌ وذِلَّة...
 
وماذا تعرف عن تنقية القلب من الشِّرك...
 
وماذا عن الشِّرك الأصغر والشِّرك المخفي...
 
12877912789
 
يا عزيزي
 
ماذا بقي الآن، وماذا تنتظر، وقد فات الفوت، وجاء الموت...
 
12877912789
 
لم يبق إلاَّ دقائق... لتكون عبرة لغيرك وموعظة لِمَنْ بعدك...
 
وما بين يديك كلام فصل، وما هو بالهزل...
 
ماذا عساك أن تفعل،
 
12877912789
 
أخي
 
مَنْ مِنَّا لن تأتِيَهُ هذه الساعة...
 
ومَنْ يفرُّ منها...
 
ومَنْ يملك أمرها...
 
ومَنْ يعلم ماذا وراءها.... إلاَّ مَنْ قدَّم عملاً صالحاً، وصدق مع ربِّه جلَّ وعلا.
 
والعاقبة للمتقين.
 
12877912789
 
sigpic53039_2
 
تحياتي ومحبتي الى كل عضو في منتدى  PBBoard الراقي
 
باءعضــــــــــــــــــــــــــــــــاءه
المصدر

 












 

01-02-2013 05:15 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
ليانمرعي
عضـو مشارك
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 01-02-2013
رقم العضوية : 2973
المشاركات : 5
الجنس : أنثى
تاريخ الميلاد : 20-8-1986
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
قوة السمعة : 0
اصدار المنتدى : 3.0.0
 offline 
look/images/icons/i1.gif مــــاذا لو بقي من العمر ســــــــــــاعة
نسأل الله حسن الخاتمة

01-02-2013 08:27 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
ابو عبد الله
عضـو ستـار
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 07-08-2010
رقم العضوية : 628
المشاركات : 2983
الجنس : ذكر
الدعوات : 6
يتابعهم : 0
يتابعونه : 9
قوة السمعة : 4721
موقعي : زيارة موقعي
اصدار المنتدى : 3.0.0
 offline 
look/images/icons/i1.gif مــــاذا لو بقي من العمر ســــــــــــاعة


المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
انشل لسانه عندما عرف ان عمرها 17 سنة !!!!هذة قصة حصلت لرجل من المدينة المنوره يبلغ من العمر مايقارب Mega Moga
2 644 ezzeldean

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..







الساعة الآن 03:15 صباحا